البحث المتقدم
pharma board, The Official Board

كلية الصيدلة تفعيل العضوية المحاضرات Practical Gallery ضوابط المشاركة هذا المنتدى الرئيسية

 

العودة   منتدى كلية الصيدلة - جامعة المنصورة ҉ ][ Pharmacognosy ][ ҉ الأستاذ الدكتور عطا الله أحمـد

الأستاذ الدكتور عطا الله أحمـد
السيرة الذاتية ..Dr. Atallah F. Ahmed   


إضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-07-2009, 11:15 PM   #11
Amira Said
Moderator
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 1021
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: Mansoura
المشاركات: 2,085
الفرقة : خريـج 2010

female

Amira Said غير متواجد حالياً
افتراضي

أول 3 قصائد انا بحبهم جدا و كل واحدة فيهم بتأثر فيا بشكل
اسلمي يا مصر بتعطي احساس بالحماسة و شعور بالوطنية و حب مصر اللي مزروع فينا كلنا
و فرشي التراب من القصائد المؤثرة جدا و بالذات لما بشوف الكليب بتاعه، و احيانا لما بسمعه كتير بيجيلي اكتئاب
  رد مع اقتباس
قديم 05-08-2009, 01:23 AM   #12
Dr. Atallah F. Ahmed
عضـو هيئـة التـدريـس
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 167
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 765
الفرقة :
تواصل مع Dr. Atallah F. Ahmed:


Dr. Atallah F. Ahmed غير متواجد حالياً
افتراضي

هذه الأرض المباركة التى بارك الله حولها ايضا.
هذه التى تحوى اولى القبلتين و ثالث الحرمين ............................ هل سقطت من ذاكرة المسلمين؟
ماذا عسانا ان نفعل لو انهارت و انهار مسجدنا و حرمنا هناك؟


"زهرة المدائن"

لأجلك يا مدينة الصلاه أغني
لأجلك يا بهية المساكن
يا زهرة المدائن

يا قدس
يا مدينة الصلاه أصلي

عيوننا إليك ترحل كل يوم
تدور فى اروقة المعابد
تعانق الكنائس القديمة
وتمسح الحزن عن المساجد

يا ليلة الإسراء
يا درب من مروا الى السماء
عيوننا اليك ترحل كل يوم
وانني اصلي

الطفل فى المغارة وأمه مريم
وجهان يبكيان
يبكيان لأجل من تشردوا
لأجل اطفال بلا منازل
لأجل من دافع واستشهد فى المداخل
واستشهد السلام فى وطن السلام
وسقط العدل على المداخل

حين هوت مدينة القدس
تراجع الحب
وفى قلب الدنيا استوطن الحرب

الغضب الساطع أتٍ
من كل طريف آتٍ
بجياد الرهبة آتٍ
وكوجه الله الغامر آتٍ
لن يقفل باب مدينتنا
فأنا ذاهبة لأصلي
سأدق على الابواب
وسأفتح الابواب
وستغسل يا نهر الاردن
وجهي بمياه قدسية
وستمحو يا نهر الاردن
آثار القدم الهمجية
وسيهزم وجه القوة

البيت لنا والقدس لنا
وبأيدينا سنعيد بهاء القدس
بأيدينا للقدس سلام
للقدس سلام

__________________
"من لا يتقدم يتقادم .. فلا بصمة و لا أثر"

التعديل الأخير تم بواسطة Dr. Atallah F. Ahmed ; 05-08-2009 الساعة 05:04 PM
  رد مع اقتباس
قديم 05-08-2009, 02:07 AM   #13
dr/noony
Pb Elite
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 40
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الدولة: life prison
المشاركات: 1,312
الفرقة : خريـج 2010

female

dr/noony غير متواجد حالياً
افتراضي

اخيارات ممتازة اول قصيدة فكرتنى بمدرسة الابتدائى كنا بنقولها فى المدرسة كل يوم
وقصيدة فيروز بحبها جدااااااااااااااا بس للاسف يظهر انها معدتش بتأثر فى الناس
خلاص اتعودوا يارب يفوقوا ويصحوا لان كده كتييييييييييييييييييييييييير
اسمحلى يا دكتور اضيف الاغنية دى بحبها جدااااااااااااااااااااا
شوفوا جمال الكلمات وكأننا بقرأكتاب تاريخ بطريقة السهل الممتنع
الاغنية اسمها حكاية شعب
http://www.youtube.com/watch?v=TzDctFgLfWg
شوفوا زمان المصريين مكنش عندهم الامكانيات اللى فى ادينا دلوقتى
بس كانوا بيكتلموا وينجزوا بدون معونات يعنى لو كانوا عاوزين يعملوا حاجة
بيعملوها وهما ايد واحدة مش زينا دلوقتى محتاجين حد يعملنا كل حاجة
والمجتمع بقى طوائف وطبقات كله همه ازاى يأخد وميديش للاسف
  رد مع اقتباس
قديم 15-08-2009, 08:23 PM   #14
Amira
Super Moderator
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 804
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: Mansoura
المشاركات: 7,739
الفرقة : خريـج 2012

female

Amira غير متواجد حالياً
افتراضي

شكرا يا د/عطاالله على الموضوع بجد كل الاناشيد حلوه اوى


واسمحولى اضيف النشيد ده _من احب الاناشيد الى قلبى _



بــــــــك استجيـــــــر

للمنشد/ يـــاسر ابو عمـــار




بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

انى ضعيف استعين على قوى ذنبى ومعصيتى ببعض قواكَ

أذنبت ياربى وآذتنى ذنوبٌ مالها من غافر إلاكَ

دنياىَ غرتنى وعفوك غرنى ماحيلتى فى هذه او ذاكَ

لو أن قلبى شك لم يك مؤمنا بكريم عفوك ماغوى وعصاكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بقواكَ


يا مدرك الابصار والابصار لا تدرى له ولِكُنِهِ ادراكَ

أتراك عين والعيون لها مدى ماجاوزته ولا مداً لمداكَ

ان لم تكن عينى تراك فإننى فى كل شئ استبين علاكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

يامنبت الازهار عاطرة الشذى

هذا الشذى الفواح نفح شذاكَ

يامرسل الاطيار تصدح فى الرُبى

صدحاتها تسبيحا لعلاكَ

يامُجرىَ الانهار ما جريانها الا انفعالة قطرة لنداكَ


بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

رباه ها انا ذا خلصت من الهوى

واستقبل القلب الخلى هواكَ

وتركت انسى بالحياه ولهوها

ولقيت كل الانس فى نجواكَ

ونسيت حبى واعتزلت احبتى

ونسيت نفسى خوف ان انساكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

ذقت الهوى مرا ولم اذق الهوى

يارب حلوا قبل ان اهواكَ

انا كنت يارب اسير غشاواتٍ

رانت على قلبى فضل سماكَ

واليوم ياربى مسحت غشاوتى

وبدأت بالقلب البصير اراكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

ياغافر الذنب العظيم وقابلاً للتوب قلبٌ تائبا ناجاكَ

أترده وترد صادق توبتى

حاشاك ترفض تائبا حاشاكَ

ياربى جئتك نادما ابكى على .. ماقدمته يداى لا اتباكىَ

اخشى من العرض الرهيب عليك ياربى

واخشى منك إذا القاكَ

ياربى عدت الى رحابكَ تائباً

مستسلماً مستمسكاً بعراكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

للاستماع


للتحميل


  رد مع اقتباس
قديم 15-08-2009, 08:32 PM   #15
Dr. Atallah F. Ahmed
عضـو هيئـة التـدريـس
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 167
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 765
الفرقة :
تواصل مع Dr. Atallah F. Ahmed:


Dr. Atallah F. Ahmed غير متواجد حالياً
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة dr/noony
اخيارات ممتازة اول قصيدة فكرتنى بمدرسة الابتدائى كنا بنقولها فى المدرسة كل يوم
وقصيدة فيروز بحبها جدااااااااااااااا بس للاسف يظهر انها معدتش بتأثر فى الناس
خلاص اتعودوا يارب يفوقوا ويصحوا لان كده كتييييييييييييييييييييييييير
اسمحلى يا دكتور اضيف الاغنية دى بحبها جدااااااااااااااااااااا
شوفوا جمال الكلمات وكأننا بقرأكتاب تاريخ بطريقة السهل الممتنع
الاغنية اسمها حكاية شعب
http://www.youtube.com/watch?v=TzDctFgLfWg
شوفوا زمان المصريين مكنش عندهم الامكانيات اللى فى ادينا دلوقتى
بس كانوا بيكتلموا وينجزوا بدون معونات يعنى لو كانوا عاوزين يعملوا حاجة
بيعملوها وهما ايد واحدة مش زينا دلوقتى محتاجين حد يعملنا كل حاجة
والمجتمع بقى طوائف وطبقات كله همه ازاى يأخد وميديش للاسف

جزاكى الله خير يا dr/noony . ذكرتينى بنشيدك المختار بأيام العزةو الإستعلاء. كانت تبعث فينا تلك الأناشيد - برغم قليل من التحفظ عليها - كل الحماس و التفاعل مع بلدنا و تعضد من الإنتماء المفتقد الان.



اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة amira
شكرا يا د/عطاالله على الموضوع بجد كل الاناشيد حلوه اوى




واسمحولى اضيف النشيد ده _من احب الاناشيد الى قلبى _



بــــــــك استجيـــــــر

للمنشد/ يـــاسر ابو عمـــار




بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

انى ضعيف استعين على قوى ذنبى ومعصيتى ببعض قواكَ

أذنبت ياربى وآذتنى ذنوبٌ مالها من غافر إلاكَ

دنياىَ غرتنى وعفوك غرنى ماحيلتى فى هذه او ذاكَ

لو أن قلبى شك لم يك مؤمنا بكريم عفوك ماغوى وعصاكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بقواكَ


يا مدرك الابصار والابصار لا تدرى له ولِكُنِهِ ادراكَ

أتراك عين والعيون لها مدى ماجاوزته ولا مداً لمداكَ

ان لم تكن عينى تراك فإننى فى كل شئ استبين علاكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

يامنبت الازهار عاطرة الشذى

هذا الشذى الفواح نفح شذاكَ

يامرسل الاطيار تصدح فى الرُبى

صدحاتها تسبيحا لعلاكَ

يامُجرىَ الانهار ما جريانها الا انفعالة قطرة لنداكَ


بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

رباه ها انا ذا خلصت من الهوى

واستقبل القلب الخلى هواكَ

وتركت انسى بالحياه ولهوها

ولقيت كل الانس فى نجواكَ

ونسيت حبى واعتزلت احبتى

ونسيت نفسى خوف ان انساكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

ذقت الهوى مرا ولم اذق الهوى

يارب حلوا قبل ان اهواكَ

انا كنت يارب اسير غشاواتٍ

رانت على قلبى فضل سماكَ

واليوم ياربى مسحت غشاوتى

وبدأت بالقلب البصير اراكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

ياغافر الذنب العظيم وقابلاً للتوب قلبٌ تائبا ناجاكَ

أترده وترد صادق توبتى

حاشاك ترفض تائبا حاشاكَ

ياربى جئتك نادما ابكى على .. ماقدمته يداى لا اتباكىَ

اخشى من العرض الرهيب عليك ياربى

واخشى منك إذا القاكَ

ياربى عدت الى رحابكَ تائباً

مستسلماً مستمسكاً بعراكَ

بك استجير ومن يجير سواكَ

فأجر ضعيفا يحتمى بحماكَ

للاستماع


للتحميل





جزاكى الله خير يا dr/amira. سعدت جدا بالنشيد الذى اخترتيه و ارجو ان يستمع اليه كل زائر خاصة قبل الولوج فى قطار رمضان الذى لا ينتظر احد.
__________________
"من لا يتقدم يتقادم .. فلا بصمة و لا أثر"
  رد مع اقتباس
قديم 15-08-2009, 09:02 PM   #16
أمــ هـنـد ــة الله
Pb Elite
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 195
تاريخ التسجيل: May 2007
الدولة: In Oyster
المشاركات: 3,817
الفرقة : خريـج 2012
تواصل مع أمــ هـنـد ــة الله:

female

أمــ هـنـد ــة الله غير متواجد حالياً
افتراضي

جزاكم الله خيرا دكتور عطالله على الفكرة الرائعة وجعلها الله فى ميزان حسناتكم


و جزاكم الله خيرا جميعا كل مختارتكم جميلة جدا ماشاء الله



اسمحولى أشارك بقصيده عندى للشيخ مشارى فعلا مؤثرة جدااااا وكلها نصائح ثمينة

أيا مَن يدّعي الفَـهْـمْ *** إلى كمْ يا أخا الوَهْـمْ

تُعبّي الـذّنْـبَ والـذمّ *** وتُخْطي الخَطأ الجَـمّ

أمَا بانَ لـكَ الـعـيْبْ *** أمَا أنْـذرَكَ الـشّـيبْ

وما في نُصحِـهِ ريْبْ *** ولا سمْعُكَ قـدْ صـمّ

أمَا نادَى بكَ الـمـوتْ *** أمَا أسْمَعَك الصّـوْتْ

أما تخشَى من الفَـوْتْ *** فتَحْـتـاطَ وتـهـتـمْ

فكمْ تسدَرُ في السهْـوْ *** وتختالُ من الـزهْـوْ

وتنْصَبُّ إلى الـلّـهـوْ *** كأنّ الموتَ مـا عَـمّ

وحَـتّـام تَـجـافـيكْ *** وإبْـطـاءُ تـلافـيكْ

طِباعاً جمْعـتْ فـيكْ *** عُيوباً شمْلُها انْـضَـمّ

إذا أسخَطْـتَ مـوْلاكْ *** فَما تقْلَـقُ مـنْ ذاكْ

وإنْ أخفَقَ مسـعـاكْ *** تلظّيتَ مـنَ الـهـمّ

وإنْ لاحَ لكَ النّـقـشْ *** منَ الأصفَرِ تهـتَـشّ

وإن مرّ بك النّـعـشْ *** تغامَـمْـتَ ولا غـمّ

تُعاصي النّاصِحَ البَـرّ *** وتعْـتـاصُ وتَـزْوَرّ

وتنْقـادُ لـمَـنْ غَـرّ *** ومنْ مانَ ومـنْ نَـمّ

وتسعى في هَوى النّفسْ *** وتحْتالُ على الفَـلْـسْ

وتنسَى ظُلمةَ الرّمـسْ *** ولا تَـذكُـرُ مـا ثَـمّ

ولوْ لاحظَـكَ الـحـظّ *** لما طاحَ بكَ اللّـحْـظْ

ولا كُنتَ إذا الـوَعـظْ *** جَلا الأحزانَ تغْـتَـمّ

ستُذْري الدّمَ لا الدّمْـعْ *** إذا عايَنْتَ لا جـمْـعْ

يَقي في عَرصَةِ الجمعْ *** ولا خـالَ ولا عــمّ

كأني بـكَ تـنـحـطّ *** إلى اللحْدِ وتـنْـغـطّ

وقد أسلمَك الـرّهـطْ *** إلى أضيَقَ مـنْ سـمّ

هُناك الجسمُ مـمـدودْ *** ليستـأكِـلَـهُ الـدّودْ

إلى أن ينخَرَ الـعـودْ *** ويُمسي العظمُ قـد رمّ

ومنْ بـعْـدُ فـلا بُـدّ *** منَ العرْضِ إذا اعتُـدّ

صِراطٌ جَـسْـرُهُ مُـدّ *** على النارِ لـمَـنْ أمّ

فكمْ من مُرشـدٍ ضـلّ *** ومـنْ ذي عِـزةٍ ذَلّ

وكم مـن عـالِـمٍ زلّ *** وقال الخطْبُ قد طـمّ

فبادِرْ أيّها الـغُـمْـرْ *** لِما يحْلو بـهِ الـمُـرّ

فقد كادَ يهي العُـمـرْ *** وما أقلعْـتَ عـن ذمّ

ولا ترْكَنْ إلى الدهـرْ *** وإنْ لانَ وإن ســرّ

فتُلْفى كمـنْ اغـتَـرّ *** بأفعى تنفُـثُ الـسـمّ

وخفّضْ منْ تـراقـيكْ *** فإنّ المـوتَ لاقِـيكْ

وسارٍ فـي تـراقـيكْ *** وما ينـكُـلُ إنْ هـمّ

وجانِبْ صعَرَ الـخـدّ *** إذا ساعـدَكَ الـجـدّ

وزُمّ اللـفْـظَ إنْ نـدّ *** فَما أسـعَـدَ مَـنْ زمّ

ونفِّسْ عن أخي البـثّ *** وصـدّقْـهُ إذا نــثّ

ورُمّ العـمَـلَ الـرثّ *** فقد أفـلـحَ مَـنْ رمّ

ورِشْ مَن ريشُهُ انحصّ *** بما عمّ ومـا خـصّ

ولا تأسَ على النّقـصْ *** ولا تحرِصْ على اللَّمّ

وعادِ الخُلُـقَ الـرّذْلْ *** وعوّدْ كفّـكَ الـبـذْلْ

ولا تستمِـعِ الـعـذلْ *** ونزّهْها عنِ الـضـمّ

وزوّدْ نفسَكَ الـخـيرْ *** ودعْ ما يُعقِبُ الضّـيرْ

وهيّئ مركبَ الـسّـيرْ *** وخَفْ منْ لُـجّةِ الـيمّ

بِذا أُوصـيتُ يا صـاحْ *** وقد بُحتُ كمَـن بـاحْ

فطوبى لـفـتًـى راحْ *** بآدابـــيَ يأتَـــمّ

********
شرح القصيدة لمن يبحث عن معانيها




للتحميل

  رد مع اقتباس
قديم 15-08-2009, 11:43 PM   #17
Dr. Atallah F. Ahmed
عضـو هيئـة التـدريـس
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 167
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 765
الفرقة :
تواصل مع Dr. Atallah F. Ahmed:


Dr. Atallah F. Ahmed غير متواجد حالياً
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمــ هـنـد ــة الله
جزاكم الله خيرا دكتور عطالله على الفكرة الرائعة وجعلها الله فى ميزان حسناتكم




و جزاكم الله خيرا جميعا كل مختارتكم جميلة جدا ماشاء الله



اسمحولى أشارك بقصيده عندى للشيخ مشارى فعلا مؤثرة جدااااا وكلها نصائح ثمينة

أيا مَن يدّعي الفَـهْـمْ *** إلى كمْ يا أخا الوَهْـمْ

تُعبّي الـذّنْـبَ والـذمّ *** وتُخْطي الخَطأ الجَـمّ

أمَا بانَ لـكَ الـعـيْبْ *** أمَا أنْـذرَكَ الـشّـيبْ

وما في نُصحِـهِ ريْبْ *** ولا سمْعُكَ قـدْ صـمّ

أمَا نادَى بكَ الـمـوتْ *** أمَا أسْمَعَك الصّـوْتْ

أما تخشَى من الفَـوْتْ *** فتَحْـتـاطَ وتـهـتـمْ

فكمْ تسدَرُ في السهْـوْ *** وتختالُ من الـزهْـوْ

وتنْصَبُّ إلى الـلّـهـوْ *** كأنّ الموتَ مـا عَـمّ

وحَـتّـام تَـجـافـيكْ *** وإبْـطـاءُ تـلافـيكْ

طِباعاً جمْعـتْ فـيكْ *** عُيوباً شمْلُها انْـضَـمّ

إذا أسخَطْـتَ مـوْلاكْ *** فَما تقْلَـقُ مـنْ ذاكْ

وإنْ أخفَقَ مسـعـاكْ *** تلظّيتَ مـنَ الـهـمّ

وإنْ لاحَ لكَ النّـقـشْ *** منَ الأصفَرِ تهـتَـشّ

وإن مرّ بك النّـعـشْ *** تغامَـمْـتَ ولا غـمّ

تُعاصي النّاصِحَ البَـرّ *** وتعْـتـاصُ وتَـزْوَرّ

وتنْقـادُ لـمَـنْ غَـرّ *** ومنْ مانَ ومـنْ نَـمّ

وتسعى في هَوى النّفسْ *** وتحْتالُ على الفَـلْـسْ

وتنسَى ظُلمةَ الرّمـسْ *** ولا تَـذكُـرُ مـا ثَـمّ

ولوْ لاحظَـكَ الـحـظّ *** لما طاحَ بكَ اللّـحْـظْ

ولا كُنتَ إذا الـوَعـظْ *** جَلا الأحزانَ تغْـتَـمّ

ستُذْري الدّمَ لا الدّمْـعْ *** إذا عايَنْتَ لا جـمْـعْ

يَقي في عَرصَةِ الجمعْ *** ولا خـالَ ولا عــمّ

كأني بـكَ تـنـحـطّ *** إلى اللحْدِ وتـنْـغـطّ

وقد أسلمَك الـرّهـطْ *** إلى أضيَقَ مـنْ سـمّ

هُناك الجسمُ مـمـدودْ *** ليستـأكِـلَـهُ الـدّودْ

إلى أن ينخَرَ الـعـودْ *** ويُمسي العظمُ قـد رمّ

ومنْ بـعْـدُ فـلا بُـدّ *** منَ العرْضِ إذا اعتُـدّ

صِراطٌ جَـسْـرُهُ مُـدّ *** على النارِ لـمَـنْ أمّ

فكمْ من مُرشـدٍ ضـلّ *** ومـنْ ذي عِـزةٍ ذَلّ

وكم مـن عـالِـمٍ زلّ *** وقال الخطْبُ قد طـمّ

فبادِرْ أيّها الـغُـمْـرْ *** لِما يحْلو بـهِ الـمُـرّ

فقد كادَ يهي العُـمـرْ *** وما أقلعْـتَ عـن ذمّ

ولا ترْكَنْ إلى الدهـرْ *** وإنْ لانَ وإن ســرّ

فتُلْفى كمـنْ اغـتَـرّ *** بأفعى تنفُـثُ الـسـمّ

وخفّضْ منْ تـراقـيكْ *** فإنّ المـوتَ لاقِـيكْ

وسارٍ فـي تـراقـيكْ *** وما ينـكُـلُ إنْ هـمّ

وجانِبْ صعَرَ الـخـدّ *** إذا ساعـدَكَ الـجـدّ

وزُمّ اللـفْـظَ إنْ نـدّ *** فَما أسـعَـدَ مَـنْ زمّ

ونفِّسْ عن أخي البـثّ *** وصـدّقْـهُ إذا نــثّ

ورُمّ العـمَـلَ الـرثّ *** فقد أفـلـحَ مَـنْ رمّ

ورِشْ مَن ريشُهُ انحصّ *** بما عمّ ومـا خـصّ

ولا تأسَ على النّقـصْ *** ولا تحرِصْ على اللَّمّ

وعادِ الخُلُـقَ الـرّذْلْ *** وعوّدْ كفّـكَ الـبـذْلْ

ولا تستمِـعِ الـعـذلْ *** ونزّهْها عنِ الـضـمّ

وزوّدْ نفسَكَ الـخـيرْ *** ودعْ ما يُعقِبُ الضّـيرْ

وهيّئ مركبَ الـسّـيرْ *** وخَفْ منْ لُـجّةِ الـيمّ

بِذا أُوصـيتُ يا صـاحْ *** وقد بُحتُ كمَـن بـاحْ

فطوبى لـفـتًـى راحْ *** بآدابـــيَ يأتَـــمّ

********
شرح القصيدة لمن يبحث عن معانيها




للتحميل



اكرمك الله يا أمــ هـنـد ــة الله
الحقيقة ٌإلقاء تلك القصيدة - كما سمعت -يزيد الكلمات بهاءا و تأثيرا و اثرا فهى من روائع الرقائق. ما أجمل لغتنا و ما أدقها و ما أبلغها.
نريد من كل زائر ان يتحفنا بكنز من الكنوز التى يحبها و بنفس الهيئة: الكلمات مكتوبة و رابط الإستماع أو المشاهدة مرفق و أن يلفت نظرنا للجمال الذى وجده فيه.
__________________
"من لا يتقدم يتقادم .. فلا بصمة و لا أثر"
  رد مع اقتباس
قديم 16-08-2009, 07:59 AM   #18
Ramy Saad
Co-Admin
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 1146
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: المنصورة
المشاركات: 4,032
الفرقة : خريـج 2010

male

Ramy Saad غير متواجد حالياً
افتراضي

من الواضح أني تأخرت كثيرا في المشاركة


هذه قصيدة من أروع ما سمعت
أشعر براحة بالغة تغمرني عند سماع كلماتها




أغيب وذو اللطائف لا يغيب


أغيب وذو اللطائف لا يغيب وأرجوه رجاء لا يخيب

وأسأله السلامة من زمان بليت به نوائبه تشيب

وأنزل حاجتي في كل حال إلى من تطمئن به القلوب

فكم لله من تدبير أمر طوته عن المشاهدة الغيوب

وكم في الغيب من تيسير عسر ومن تفريج نائبة تنوب

ومن كرم ومن لطف خفي ومن فرج تزول به الكروب

ومن لي غير باب الله باب ولا مولا سواه ولا حبيب

كريم منعم بر لطيف جميل الستر للداعي مجيب

حليم لا يعاجل بالخطايا رحيم غيث رحمته يصوب

فيا ملك الملوك أقل عثاري فإني عنك أنأتني الذنوب

وأمرضني الهوى لهوان حظي ولكن ليس غيرك لي طبيب

فآمن روعتي واكبت حسودا فإن النائبات لها نيوب

وآنسني بأولادي وأهلي فقد يستوحش الرجل الغريب

ولي شجن بأطفال صغار أكاد إذا ذكرتهم أذوب

ولكني نبذت زمام أمري لمن تدبيره فينا عجيب

هو الرحمن حولي واعتصامي به وإليه مبتهلا أتيب

إلهي أنت تعلم كيف حالي فهل يا سيدي فرج قريب

في ديان يوم الدين فرج هموما في الفؤاد لها دبيب

وصل حبلي بحبل رضاك وانظر إلي وتب علي عسى أتوب

وراع حمايت وتول نصري وشد عراي إن عرت الخطوب

وألهمني لذكرك طول عمري فإن بذكرك الدنيا تطيب

وقل عبد الرحيم ومن يليه لهم في ريف رأفتنا نصيب

فظني فيك يا سندي جميل ومرعى ذود آمالي جميل

وصل على النبي وآله ما ترنم في الآراك العندليب




رابط فيديو للنشيد بصوت الشيخ مشاري بن راشد العفاسي حفظه الله
http://www.isyoutube.com/musicvideo.php?vid=d2ee9ab99

التعديل الأخير تم بواسطة Ramy Saad ; 16-08-2009 الساعة 08:06 AM
  رد مع اقتباس
قديم 16-08-2009, 04:59 PM   #19
Mermaid
Pharma Student
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 1215
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 92
الفرقة : خريـج 2009


Mermaid غير متواجد حالياً
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Dr. Atallah F. Ahmed
اسلمي يا مصر إنني الفدا ذي يدي إن مدت الدنيا يدا

أبداً لن تستكيني أبداً إنني أرجو مع اليوم غداً
ومعي قلبي وعزمي للجهاد ولقلبي أنت بعد الدين دين
لكي يا مصر السلامة وسلاماً يا بلادي
إن رمى الدهر سهامه أتقيها بفؤادى واسلمى فى كل حين

-

كنا ينأخذها في المدرسة

التعديل الأخير تم بواسطة Mermaid ; 16-08-2009 الساعة 05:03 PM
  رد مع اقتباس
قديم 21-08-2009, 08:18 AM   #20
BoNbOoNa
Pb Elite
  • معلومات
  • معلومات الاتصال
  • احصائيات
  • حالتي

رقم العضوية : 2939
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: .. مع الله ..
المشاركات: 3,120
الفرقة : كلينيكال 4


BoNbOoNa غير متواجد حالياً
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

هذه القصيدة تحمل كلماتها الكثير من العبرة ...كتبها زين العابدين على بن الحسين بن على بن أبي طالب
و ابدع الشيخ مشاري بن راشد بانشادها
كلما شعرت بان القلب بدأ يقسو و يفتر تقوم هي بمهمة تنظيفه و تلميعه من جديد
استمع اليها منذ 4 سنوات
في السيارة .. في المطبخ ... علي الكمبيوتر ... و علي الموبايل و لم أمل من تكرار سماعها حتي اليوم
و دائما بعد ان انهيها أسأل نفسي ...
كان زين العابدين رحمه الله يخشى لقاء الله لدرجة ان تفجر الابداع من هذا الخوف ,,,
تري كيف كان لقاؤه بملك الموت ؟
و سؤال الملكين ؟
و المُغَسِّل ؟
هل تذكر ابداعه هذا ؟
هل ابدله الله هذا الخوف أمنا و كان يوم لقاؤه هو خير يوم مر عليه منذ يوم ولدته امه ؟ ؟ ؟ ؟
كم اتمني ان ألقاءه لأسأله !!


-------------------------
لـــــيس الغريــــــــــب
------------------------
------------
----

لَيْسَ الغَريبُ غَريبَ الشَّامِ واليَمَنِ
إِنَّ الغَريبَ غَريبُ اللَّحدِ والكَفَنِ
إِنَّ الغَريِبَ لَهُ حَقٌّ لِغرْبَتـِهِ
على الْمُقيمينَ في الأَوطــانِ والسَّكَنِ
لا تَنهَرنّ غريبا حال غربته
لا . . . . لا
الدّهرُ ينهَرُهُ بالذلِّ و المِحَن
سَفَري بَعيدٌ وَزادي لَنْ يُبَلِّغَنـي
وَقُوَّتي ضَعُفَتْ والمـوتُ يَطلُبُنـي
وَلي بَقايــا ذنوبٍ لَسْتُ أَعْلَمُها
الله . . .
الله يَعْلَمُهـــــا .. في السِّرِ والعَلَنِ
مـَا أَحْلَمَ اللهَ عَني ... حَيْثُ أَمْهَلَني
وقَدْ تَمـادَيْتُ في ذَنْبي ويَسْتُرُنِي
تَمُرُّ سـاعـاتُ أَيّـَامي بِلا نَدَمٍ
ولا بُكاءٍ وَلاخَـوْفٍ.. ولا حـَزَنِ
أَنَـا الَّذِي أُغْلِقُ الأَبْوابَ مُجْتَهِداً
علي المعاصي ...
عَلى المعاصِي وَعَيْنُ اللهِ تَنْظُرُنـي
يَـا زَلَّةً كُتِبَتْ . . .في غَفْلَةٍ ذهَبَتْ
يَـا حَسْرَةً بَقِيَتْ . . .في القَلبِ تُحْرِقُني
دَعْني أَنُوحُ عَلى نَفْسي وَأَنْدِبُـهـا
وَأَقْطَعُ الدَّهْرَ بِالتَّذْكِيـرِ وَالحَزَنِ
------
لَيْسَ الغَريبُ غَريبَ الشَّامِ واليَمَنِ
إِنَّ الغَريبَ غَريبُ اللَّحدِ والكَفَنِ
إِنَّ الغَريِبَ لَهُ حَقٌّ لِغُرْبَتـِهِ
على الْمُقيمينَ في الأَوطــانِ والسَّكَنِ
دَعْني أَنُوووحُ عَلى نَفْسي وَأَنْدِبُـهـا
وَأَقْطَعُ الدَّهْرَ بِالتَّذْكِيـرِ وَالحَزَنِ
------
دَع عنك عَذلي يا من كان يعذِلني
لو كنت تعلم ما بــي ... كنت تعذرني
دعني أسِّح دموووعا لا انقطاع لها
فهل عسي عبرة منها ...
تخلصني
كَأَنَّني بَينَ جُلِّ الأَهلِ مُنطَرِحــَاً
عَلى الفِراشِ وَأَيْديهِمْ . . . تُقَلِّبُنــي
و قد تجمع حولي .. من ينوح و من..
يبكي عليا و ينعاني و يندبني
وَقد أَتَوْا بِطَبيبٍ كَـيْ يُعالِجَنـي
وَلَمْ أَرَ الطِّبَّ هـذا اليـومَ يَنْفَعُني
و اشتدَّ النزعِ
واشَتد نَزْعِي وَصَار المَوتُ يَجْذِبُـني
يجذب آآآآآآآآه ...
مِن كُلِّ عِرْقٍ بِلا... رِفقٍ ولا هَوَنِ
واستَخْرَجَ الرُّوحَ مِني في تَغَرْغُرِها
وصـَارَ رِيقي مَريراً ..حِينَ غَرْغَرَني
وَغَمَّضُوني وَراحَ الكُلُّ وانْصَرَفوا
بَعْدَ الإِياسِ وَجَدُّوا في شِرَا الكَفَنِ
وَقـامَ مَنْ كانَ حِبَّ النّاسِ في عَجَلٍ
نَحْوَ المُغَسِّلِ يَأْتينـي يُغَسِّلُنــي
............
------
لَيْسَ الغَريبُ غَريبَ الشَّامِ واليَمَنِ
إِنَّ الغَريبَ غَريبُ اللَّحدِ والكَفَنِ
إِنَّ الغَريِبَ لَهُ حَقٌّ لِغُرْبَتـِهِ
على الْمُقيمينَ في الأَوطــانِ والسَّكَنِ
وَقـامَ مَنْ كانَ حِبَّ النّاسِ في عَجَلٍ
نَحْوَ المُغَسِّلِ يَأْتينـي يُغَسِّلُنــي
------
وَقــالَ يـا قَوْمِ نَبْغِي غاسِلاً حَذِقاً
حُراً أديبـاً أَرِيباً عَارِفـاً فطِنِ
فَجــاءَني رَجُلٌ مِنْهُمْ فَجَرَّدَني
مِنَ الثِّيــابِ وَأَعْرَاني وأَفْرَدَني
وَأَوْدَعوني عَلى الأَلْواحِ مُنْطَرِحـاً
وَصـَارَ فَوْقي خرِيرُ الماءِ يَنْظِفُني
وَأَسْكَبَ الماءَ مِنْ فَوقي وَغَسَّلَني
غُسْلاً ثَلاثاً وَنَادَى القَوْمَ بِالكَفَنِ
وَأَلْبَسُوني ثِيابـاً لا كِمامَ لهـا
وَصارَ زَادي حَنُوطِي حيـنَ حَنَّطَني
وأَخْرَجوني مِنَ الدُّنيـا فَوا أَسَفااااااه
عَلى رَحِيـلٍ بِلا زادٍ يُبَلِّغُنـي
وَحَمَّلوني على الأْكتـافِ أَربَعَةٌ
مِنَ الرِّجـالِ وَخَلْفِي مَنْ يُشَيِّعُني
وَقَدَّموني إِلى المحرابِ وانصَرَفوا
خَلْفَ الإِمـَامِ فَصَلَّى ثـمّ وَدَّعَني
صَلَّوْا عَلَيَّ صَلاةً لا رُكوعَ لهـا
ولا سُجـودَ لَعَلَّ اللـهَ...
يَرْحَمُني
------------
لَيْسَ الغَريبُ غَريبَ الشَّامِ واليَمَنِ
إِنَّ الغَريبَ غَريبُ اللَّحدِ والكَفَنِ
إِنَّ الغَريِبَ لَهُ حَقٌّ لِغُرْبَتـِهِ
على الْمُقيمينَ في الأَوطــانِ والسَّكَنِ
صَلَّوْا عَلَيَّ صَلاةً لا رُكوعَ لهـا
ولا سُجـودَ لَعَلَّ اللـهَ يرحمني
------------
وَأَنْزَلوني إلـى قَبري على مَهَلٍ
وَقَدَّمُوا واحِداً مِنهـم يُلَحِّدُنـي
وَكَشَّفَ الثّوْبَ عَن وَجْهي لِيَنْظُرَني
وَأَسبَلَ الدَّمْعَ مِنْ عَيْنيهِ أَغْرَقَني
فَقامَ مُحتَرِمــاً بِالعَزمِ مُشْتَمِلاً
وَصَفَّفَ اللَّبِنَ مِنْ فَوْقِي وفـارَقَني
وقَالَ هُلُّوا عليه التُّرْبَ واغْتَنِموا
حُسْنَ الثَّوابِ مِنَ الرَّحمنِ ذِي المِنَنِ
ذي المننِ
في ظُلْمَةِ القبرِ لا أُمٌّ هنــاك ولا
أَبٌ شَفـيقٌ ولا أَخٌ يُؤَنِّسُنــي
وَهالَني صُورَةً في العينِ إِذْ نَظَرَتْ
مِنْ هَوْلِ مَطْلَعِ ما قَدْ كان أَدهَشَني
مِنْ مُنكَرٍ ونكيرٍ مـا أَقولُ لهم
قَدْ هــَالَني أَمْرُهُمْ جداً فأفزعني
وَأَقعَدوني وَجَدُّوا في سُؤالِهـِمُ
إلهي ...
مَـالِي سِوَاكَ إِلهـي مَنْ يُخَلِّصُنِي?
إلهي ...
فَامْنُنْ عَلَيَّ بِعَفْوٍ مِنك يــا أَمَلي
يااااا أملي
فَإِنَّني مُوثَقٌ بِالذَّنْبِ مُرْتَهــَنِ
يااااا أملي
تَقاسمَ الأهْلُ مالي بعدما انْصَرَفُوا
وَصَارَ وِزْرِي عَلى ظَهْرِي فَأَثْقَلَني
واستَبْدَلَتْ زَوجَتي بَعْلاً لهـا بَدَلي
وَحَكَّمَتْهُ علي الأَمْوَالِ والسَّكَـنِ
وَصَيَّرَتْ وَلَدي عَبْداً لِيَخْدُمَه
وَصَارَ مَـالي لهم حـِلاً بِلا ثَمَنِ
فَلا تَغُرَّنَّكَ الدُّنْيــا وَزِينَتُها
وانْظُرْ إلى فِعْلِهــا في الأَهْلِ والوَطَنِ
وانْظُرْ إِلى مَنْ حَوَى الدُّنْيا بِأَجْمَعِها
هل راح ؟؟
هَلْ رَاحَ مِنْها بِغَيْرِ الحَنْطِ والكَفَنِ
خُذِ القَنـَاعَةَ مِنْ دُنْيَاك وارْضَ بِها
لَوْ لم يَكُنْ لَكَ إِلا رَاحَةُ البَدَنِ
يَـا زَارِعَ الخَيْرِ تحصُدْ بَعْدَهُ ثَمَراً
يَا زَارِعَ الشَّرِّ مَوْقُوفٌ عَلَى الوَهَنِ
يـَا نَفْسُ كُفِّي عَنِ العِصْيانِ واكْتَسِبِي
فِعْلاً جميلاً لَعَلَّ اللهَ يَرحَمُني
يَا نَفْسُ وَيْحَكِ توبي واعمَلِي حَسَناً
عَسى تُجازَيْنَ بَعْدَ الموتِ بِالحَسَنِ
ثمَّ الصلاةُ على الْمُختـارِ سَيِّدِنـا
مَا وَضّـأ البَرْقَ في شَّامٍ وفي يَمَنِ
والحمدُ لله مُمْسِينَـا وَمُصْبِحِنَا
بِالخَيْرِ والعَفْوْ والإِحْســانِ وَالمِنَنِ
------------------------
-----------
---
أرجووووو ان تستمعوا اليها بقلوبكم قبل آذانكم
http://www.youtube.com/watch?v=6jpnimtrpDQ
تكملة النشيد :
http://www.youtube.com/watch?v=dyjng05JgXo&feature=related
جزاكم الله خير الجزاء يا د\ عطا الله ....لا حرمنا الله منك ولا من مداخلاتك البناءة و موضوعاتك الرائعة
... رمضان كريم ...

  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شكر واجب a_fouda2 المنتدى الاسلامى 10 18-09-2010 02:34 PM
عزاء واجب ahmed kewan قسم المناسبات والأخبار الاجتماعية 22 17-02-2010 06:12 PM
عزاء واجب A7MD قسم المناسبات والأخبار الاجتماعية 41 26-11-2009 01:20 AM
عزاء واجب سامح هادى المنتـدى العـام 11 28-12-2008 01:51 PM


الساعة الآن 01:18 PM.

Powered by vBulletin
جميع التعليقات تعبّر عن رأي كاتبها ، ولا تعبر عن رأي الموقع او الكلية مطلقا.